G-spot الجي سبوت، منطقة المتعة للإناث

على مر الوقت كانت هناك أبحاث عديدة عن قذف السوائل من المهبل من قبل النساء أثناء الإثارة الجنسية و/ أو النشوة. هناك إشارات إلى هذا من قبل الشخصيات العلمية التاريخية مثل أرسطو وجالينوس، ومناقشة وتحديد عمليات الطرد المهبلية التي لم تكن لديها لون أو رائحة البول ولا تترك بقع على القماش.
أول وصف حديث على حد سواء من الأعضاء التناسلية للإناث ومسألة القذف من المهبل كان في القرن 17 من قبل الطبيب الهولندي “Reinier De Graaf” الذي شرح في عام 1672 :
الاحليل (مجرى البول) يمتد داخلياً بواسطة غشاء رقيق، في الجزء السفلي بالقرب من مخرج ممر البول، هذا الغشاء مثقوب بقنوات كبيرة أو ثغرات حيث يخرج سائل المرأة بكميات كبيرة و اوضح هذا غشاء رقيق جداً وأنسجة لحمية الذي تم وصفه سابقاً غشاء مائل للبياض باتساع الأصبع محاط كلياً بالاحليل وهذا الشئ يسمى “البروستات الانثوية”.
إن وصف “De Graaf” للبروستات الأنثوية بالإشارة للغدد المحيطة بالاحليل يمثل فكرة الطبي التقليدي لمدة 200 سنة تقريباً.
عام 1944 تحدث طبيب الألماني “ارنست جرافنبيرق” عن الجي-سبوت (التي سماها منطقة “G” من الحرف الأول من اسمه الأخير وهو Gräfenberg) وقام بربط الإثارة الجنسية مع طرد السوائل من مجرى البول أثناء الإثارة الجنسية.
بعد سنوات عديدة من البحث، في عام 1950 كشف ونشر استنتاجاته في مقاله “دور مجرى البول للإناث في هزة الجماع” : “إذا كان هناك فرصة لمراقبة النشوة الجنسية للمرأة، يمكن للمرء أن يرى أن هناك كميات كبيرة من سائل شفاف يخرج ليس من الفرج (المهبل نفسه) ولكن من مجرى البول (فتحة البظر)، أن العضلة العاصرة للمثانة أصبحت لا تعمل من شدة النشوة الجنسية، حيث أن الطرد القسري البول ذكر في أدب الجنس، ولكن في والحالات التي لاحظناها، وبعد فحص السوائل الخارجة وجد ان ليس لديها أي صفة بولية.
انا ميال للاعتقاد بأن ‘البول’ المقذوف والمذكور في التقارير أثناء هزة الجماع للإناث ليست بولاً ولكن افرازات الغدد داخل الاحليل (مجرى البول) ترتبط مع منطقة الشبق على طول مجرى البول في جدار المهبل الأمامي، كما أن الإفرازات الخارجة مع النشوة الجنسية ليس له أي صفة ملينة (يقصد سوائل تسهل دخول القضيب بالمهبل) وإلا تم إنتاجها في بداية الجماع وليس في ذروة النشوة الجنسية.
رسم توضيحي لمكان الجي-سبوت

رسم توضيحي لمكان الجي-سبوت


كل امرأة لديها جي-سبوت، وانه من المهم جدا أن يأخذ الرجل الوقت لاستكشاف هذه المنطقة المثيرة للشهوة الجنسية للغاية.
اين مكان الجي-سبوت؟ في جميع النساء تقع مباشرة خلف عظم العانة داخل الجدار الأمامي العلوي للمهبل وعادة ما تقع في منتصف المسافة بين الجزء الخلفي من عظم العانة والجزء الأمامي من عنق الرحم وعلى طول مسار مجرى البول وبالقرب من عنق المثانة حيث يتصل مع مجرى البول.
حجم وموقع الجي-سبوت يختلف من امرأة لأخرى وخلافا للبظر والذي يبرز من الأنسجة المحيطة بها فهي تقع في عمق جدار المهبل، ويمكن الإحساس بها بالأصبع في حالة الإثارة بكل سهولة فهي بحجم حبة الفول وبمنطقة أسفنجية تستجيب للتحفيز ويكون ذلك بتصلب وتورم عند اندفاع الدم بداخلها.
لقد كتب الكثير حول الجي-سبوت ولكن أكثر الناس لا يزالون يجهلون ماهي و الاسوء إنهم لا يعتقدون بوجودها.

No related posts.

أضف تعليق

Umoz Directory